وزيرة الأسرة والمرأة تعطي إشارة انطلاق نشاط مجمعين جديدين للتنمية النسائية بسوق الجديد ومنزل بوزيان !

اعطت الدكتورة آمال بلحاج موسى، وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن اليوم الثلاثاء 17 جانفي 2023 رفقة السيد عبد الحليم حمدي والي الجهة، إشارة انطلاق نشاط مجمعيْن جديديْن للتنمية النسائية بكل من سوق الجديد ومنزل بوزيان، وتسليم التجهيزات والمعدات لفائدة المجمعين.

وأشار بلاغ الوزارة إلى أن هذه الزيارة اتاحت للوزيرة محادثة النساء المنتجات بالمجمعين وتعرفت على ظروف سير أنشطتهن مؤكدة أهمية تضافر الجهود لدعم تسويق منتجاتهن وضمان استفادتهن من آليات التمويل المتوفرة لتوسيع مشاريعهن لا سيما من خلال البرنامج الوطني لريادة الأعمال النسائية “رائدات “.

ويضمّ المجمع التنموي النسائي “البطومات” بسوق الجديد 43 منخرطة في اختصاص تحويل المنتوجات الفلاحيّة ذات المنشأ باعتماد سلسلة القيمة، في حين يهتمّ المجمع التنموي النسائي “رياحين” بمنزل بوزيان بتحويل المنتوجات الفلاحية ذات المنشأ باعتماد سلسلة القيمة من ذلك التقطير والمنتوجات البيولوجية ويضمّ 31 امرأة وفتاة، وتقدّر الاعتمادات الماليّة المرصودة للمجمع الواحد بـ 100 ألف دينار.

وأفادت الوزيرة أنّ إحداث هذه المجامع التنمويّة يهدف بالأساس إلى دعم التشغيل الذاتي للنساء والفتيات في الوسط الريفي وتعزيز روح المبادرة لديهن وتطوير مهاراتهن من خلال التكوين ومرافقتهن في بعث مشاريعهن الخاصة عبر المساعدة على الحصول على التمويل ووسائل الإنتاج، مؤكدة ارتفاع عدد المجامع التنموية في الجهة إلى سبعة مجامع لتتصدر بذلك ولاية سيدي بوزيد المرتبة الأولى في إحداث المجامع مقارنة بالولايات الأخرى.

وذكر البلاغ بأنّ المجامع التنموية النسائية، التي تولت الوزارة إحداثها، تتمركز في 10 ولايات ويبلغ عددها 32، حيث وبالإضافة الى المجامع التنموية بسيدي بوزيد وتستفيد ولاية سوسة بـ6 مجامع تنمويّة نسائيّة، ثمّ ولايتي سليانة والقصرين بـ4 مجامع تنمويّة والمهديّة بثلاث مجامع، فضلا عن مجمعين اثنين بكلّ من ولايات جندوبة وقبلي وبن عروس ومجمع واحد بولايتي القيروان ومنوبة.

وتعمل وزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ خلال فترة المخطط التنموي 2023 – 2025 على إحداث 30 مجمّعا نسائيّا في المناطق الريفيّة بمعدّل 10 مجامع تنمويّة جديدة سنويّا باعتمادات 3 مليون دينار.